منتدى حجة الله عليهم السلام و رحمة الله .


    بإسم الله الرحمان الرحيم .. فضل الليالي العشر من ذي الحجة المبارك الطيب

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 647
    تاريخ التسجيل : 04/09/2009
    العمر : 46

    بإسم الله الرحمان الرحيم .. فضل الليالي العشر من ذي الحجة المبارك الطيب

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء يناير 05, 2016 3:52 am

    بإسم الله الرحمان الرحيم السلام عليكم أيها النبي و رحمة الله و بركته


    لقد اقسم الله عز و جل بالعشرة أيام من شهر ذي الحجة فقال((والفجر وليال عشر)) فلا تضيعوا فضل وثواب تلك الأيام العشر بصيامها و قيام الليالي العشر والتصدق على اليتامى و المساكين .

    فضل وثواب صيام ذي الحجة:
    1- في أول يوم: من ذي الحجة يغفر الله للمؤمنين و المؤمنات عليهم السلام ومن صام هذا اليوم غفر الله له كل ذنب.
    2-وفي اليوم الثاني: استجاب الله لسيدنا يوسف عليهم السلام ومن صام هذا اليوم كمن لم يعص الله طرفة عين.
    3- وفي اليوم الثالث: استجاب الله دعاء سيدنا زكرياء عليهم السلام ومن صام هذا اليوم استجاب الله دعائه.
    4-وفي اليوم الرابع: ولد سيدنا عيسى عليهم السلام ومن صام هذا اليوم نفي الله عنه البأس والفقر وفي يوم القيامة يحشر مع السفرة الكرام .
    5- وفي اليوم الخامس: ولد سيدنا موسى عليهم السلام ومن صام هذا اليوم برئ من النفاق وعذاب القبر.
    6-وفي اليوم السادس: فتح الله لسيدنا محمد صلى الله عليه و سلم بالخير ومن صامه ينظر الله اليه بالرحمة ولا يعذبه ابدا.
    7- وفي اليوم السابع: تغلق فيه أبواب جهنم ومن صامه أغلق الله عنه ثلاثون بابا من العسر وفتح الله له ثلاثون بابا من الخير.
    8-وفي اليوم الثامن: من صامه أعطى الله له من الأجر ما لا يعلمه إلا الله.
    9-وفي اليوم التاسع: ومن صامه بدل له الله سيئاته حسنات.
    10-وفي اليوم العاشر: من صامه يكون في الميزان اثقل من جبل أحد.

    أما اليوم الحادي عشر فهو يوم عيد الأضحى المبارك وفيه من قرب قربانا ابتغاء وجه الله الرحمان الرحم وذبح ذبيحته ففي أول قطرة من دم الذبيحة يغفر الله له ذنوبه وذنوب والديه و عياله ومن أطعم فيه مؤمنا وتصدق بصدقة بعثه الله يوم القيامة آمنا مطمئنا .


    و سبحان الله و سلام على المرسلين و الحمد لله و الشكر لله الرحمان الرحم .

    Admin
    Admin

    المساهمات : 647
    تاريخ التسجيل : 04/09/2009
    العمر : 46

    رد: بإسم الله الرحمان الرحيم .. فضل الليالي العشر من ذي الحجة المبارك الطيب

    مُساهمة  Admin في الجمعة فبراير 05, 2016 2:22 pm

    بإسم الله الرحمان الرحيم السلام عليكم أيها النبي و رحمة الله و بركته

    رَوَى جَابِرُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ ، عَنْ جَعْفَرِ ابْنِ مُحَمَّدٍ ، عَنْ أَبِيهِ عليهم السلام أَنَّ رَجُلًا سَأَلَ عبد العَلِيَّ ابْنَ أَبِي طَالِبٍ عليهم السلام عَنْ قِيَامِ الليالي العشر من ذي الحجة ؟
    فَقَالَ لَهُ : " أَبْشِرْ ، مَنْ صَلَّى مِنَ اللَّيْلِ عُشْرَ لَيْلَةٍ لِلَّهِ مُخْلِصاً ابْتِغَاءَ ثَوَابِ اللَّهِ قَالَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَ تَعَالَى لِمَلَائِكَتِهِ اكْتُبُوا لِعَبْدِي هَذَا مِنَ الْحَسَنَاتِ عَدَدَ مَا أَنْبَتَ فِي اللَّيْلِ مِنْ حَبَّةٍ وَ وَرَقَةٍ وَ شَجَرَةٍ ، وَ عَدَدَ كُلِّ قَصَبَةٍ وَ خُوصٍ وَ مَرْعًى .
    وَ مَنْ صَلَّى تُسُعَ لَيْلَةٍ أَعْطَاهُ اللَّهُ عَشْرَ دَعَوَاتٍ مُسْتَجَابَاتٍ ، وَ أَعْطَاهُ اللَّهُ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ .
    وَ مَنْ صَلَّى ثُمُنَ لَيْلَةٍ أَعْطَاهُ اللَّهُ أَجْرَ شَهِيدٍ صَابِرٍ صَادِقِ النِّيَّةِ ، وَ شُفِّعَ فِي أَهْلِ بَيْتِهِ .
    وَ مَنْ صَلَّى سُبُعَ لَيْلَةٍ خَرَجَ مِنْ قَبْرِهِ يَوْمَ يُبْعَثُ وَ وَجْهُهُ كَالْقَمَرِ لَيْلَةَ الْبَدْرِ حَتَّى يَمُرَّ عَلَى الصِّرَاطِ مَعَ الْآمِنِينَ .
    وَ مَنْ صَلَّى سُدُسَ لَيْلَةٍ كُتِبَ فِي الْأَوَّابِينَ ، وَ غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ .
    وَ مَنْ صَلَّى خُمُسَ لَيْلَةٍ زَاحَمَ إِبْرَاهِيمَ خَلِيلَ الرَّحْمَنِ فِي قُبَّتِهِ .
    وَ مَنْ صَلَّى رُبُعَ لَيْلَةٍ كَانَ فِي أَوَّلِ الْفَائِزِينَ حَتَّى يَمُرَّ عَلَى الصِّرَاطِ كَالرِّيحِ الْعَاصِفِ ، وَ يَدْخُلَ الْجَنَّةَ بِغَيْرِ حِسَابٍ .
    وَ مَنْ صَلَّى ثُلُثَ لَيْلَةٍ لَمْ يَبْقَ مَلَكٌ إِلَّا غَبَطَهُ بِمَنْزِلَتِهِ مِنَ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ ، وَ قِيلَ لَهُ ادْخُلْ مِنْ أَيِّ أَبْوَابِ الْجَنَّةِ الثَّمَانِيَةِ شِئْتَ .
    وَ مَنْ صَلَّى نِصْفَ لَيْلَةٍ فَلَوْ أُعْطِيَ مِلْ‏ءَ الْأَرْضِ ذَهَباً سَبْعِينَ أَلْفَ مَرَّةٍ لَمْ يَعْدِلْ جَزَاءَهُ ، وَ كَانَ لَهُ بِذَلِكَ عِنْدَ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ أَفْضَلُ مِنْ سَبْعِينَ رَقَبَةً يُعْتِقُهَا مِنْ وُلْدِ إِسْمَاعِيلَ .
    وَ مَنْ صَلَّى ثُلُثَيْ لَيْلَةٍ كَانَ لَهُ مِنَ الْحَسَنَاتِ قَدْرُ رَمْلِ عَالِجٍ ، أَدْنَاهَا حَسَنَةٌ أَثْقَلُ مِنْ جَبَلِ أُحُدٍ عَشْرَ مَرَّاتٍ .
    وَ مَنْ صَلَّى لَيْلَةً تَامَّةً تَالِياً لِكِتَابِ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ رَاكِعاً وَ سَاجِداً وَ ذَاكِراً أُعْطِيَ مِنَ الثَّوَابِ مَا أَدْنَاهُ يَخْرُجُ مِنَ الذُّنُوبِ كَمَا وَلَدَتْهُ أُمُّهُ ، وَ يُكْتَبُ لَهُ عَدَدُ مَا خَلَقَ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ مِنَ الْحَسَنَاتِ وَ مِثْلَهَا دَرَجَاتٌ ، وَ يَثْبُتُ النُّورُ فِي قَبْرِهِ ، وَ يُنْزَعُ الْإِثْمُ وَ الْحَسَدُ مِنْ قَلْبِهِ ، وَ يُجَارُ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ ، وَ يُعْطَى بَرَاءَةً مِنَ النَّارِ ، وَ يُبْعَثُ مِنَ الْآمِنِينَ ، وَ يَقُولُ الرَّبُّ تَبَارَكَ وَ تَعَالَى لِمَلَائِكَتِهِ : يَا مَلَائِكَتِي انْظُرُوا إِلَى عَبْدِي أَحْيَا لَيْلَةً ابْتِغَاءَ مَرْضَاتِي ، أَسْكِنُوهُ الْفِرْدَوْسَ وَ لَهُ فِيهَا مِائَةُ أَلْفِ مَدِينَةٍ فِي كُلِّ مَدِينَةٍ جَمِيعُ مَا تَشْتَهِي الْأَنْفُسُ وَ تَلَذُّ الْأَعْيُنُ وَ لَمْ يَخْطُرْ عَلَى بَالٍ سِوَى مَا أَعْدَدْتُ لَهُ مِنَ الْكَرَامَةِ وَ الْمَزِيدِ وَ الْقُرْبَةِ " ، .

    رُوِيَ عن إمامنا جعفر ابن محمد الصادق عليهم السلام أنه قَالَ : " لَيْسَ مِنَا مَنْ لَمْ يحي لَيْلِة القدر و الليالي العشر من ذي الحجة"

    و سبحان الله و سلام على المرسلين و الحمد لله و الشكر لله الرحمان الرحم .

    Admin
    Admin

    المساهمات : 647
    تاريخ التسجيل : 04/09/2009
    العمر : 46

    رد: بإسم الله الرحمان الرحيم .. فضل الليالي العشر من ذي الحجة المبارك الطيب

    مُساهمة  Admin في الإثنين فبراير 29, 2016 11:21 am

    بإسم الله الرحمان الرحيم السلام عليكم أيها النبي و رحمة الله و بركته

    قال رسول الله صلى الله عليه و سلم
    1- ( إنَّ الزمانَ قد استدارَ كهيئتِه يومَ خلقَ اللهُ السماواتِ والأرضَ، السنةُ اثنا عشرَ شهرًا، منها أربعةٌ حرمٌ، ثلاثٌ متوالياتٌ: ذو القَعدةِ وذو الحَجةِ والمحرمُ، ورجبُ مضرَ الذي بين جُمادى وشعبانَ).
    2- ( إذا دخل العشر وأراد أحدكم أن يضحي فلا يأخذ من شعره شيئا حتى يضحي ).
    3- ( إذا دخلتِ العَشْرُ، وأراد أحدكم أن يُضحِّيَ، فلا يَمَسَّ من شعرِهِ وبشرِهِ شيئًا ).

    5- ( أفضل أيام الدنيا أيام العشر ).
    6- ( أفضلُ أيَّامِ الدُّنيا العشرُ - يعني عشرَ ذي الحجَّةِ- قيل: ولا مثلُهنَّ في سبيلِ اللهِ؟ قال: ولا مثلُهنَّ في سبيلِ اللهِ ).
    7- ( ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام يعني أيام العشر قالوا: يا رسول اللهِ ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء ).

    14- ( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصوم يوم نصف شعبان و رمضان و عشر ذي الحجة ويوم عاشوراء ).
    15- ( أعظم الأيام عند الله يوم النحر ثم يوم القر ).
    16- ( يوم عرفة، ويوم النحر، وأيام التشريق: عيدُنا أهل الإسلام، وهي أيام أكلٍ وشربٍ ). هذا الحديث النبوي الشريف حجة على الذين كذبوا على رسول الله صلى الله عليه و سلم الذين يقولون أنه يأمر الناس بصيام يوم عرفة مع العلم طبعا أن يوم عرفة هو يوم الجمعة الأخير من ذي الحجة .و أنه يسن فيه ذبح الأنعام تقربا إلى الله البر الرحيم رجاء نيل عفو الله و مغفرته و رحمته و رضوانه
    17- ( ما من أيام أعظم عند الله عز و جل ، ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر، فأكثروا فيهن من ذكر الله البر الرحم ).
    18- ( ما مِنْ أيامٍ أعظمُ عِندَ اللهِ مِنْ عشيةُ عرفةَ إذ ينزل الله عزَّ وجلَّ إلى جبل عرفة وحفتْ بهِ الملائكةُ فيُباهي ملائكتَهُ ويقولُ انظروا إلى عبادي أَتَوني شُعثًا غُبرًا ضاجينَ جاؤوا مِنْ كُلِّ فجٍّ عميقٍ لينالوا رحمَتي و يأمنوا عذابي ). و للعلم فإن الوقوف بعرفة يكون في الجمعة الأخير من ذو الحجة و يوم الأحد الأخير من شهر فبراير .

    23- ( اختار الله الرحمان الرحم الزمان فأحب الزمان إلى الله الشهر الحرام وأحب الأشهر إلى الله ذو الحجة وأحب ذي الحجة إلى الله العشر الأول ). .[23]
    24- ( ما من أيام أحب إلى الله أن يعبد ( بضم الياء ) فيها من عشر ذي الحجة يعدل صيام كل يوم منها صيام سنة وقيام كل ليلة منها قيام ليلة القدر ). .[24]
    25- ( من صام العشرَ فله بكلِّ يومٍ صومِ شهرٍ رمضان )
    26- ( ما من أيام أفضل عند الله ولا العمل فيهن أحب إلى الله عز وجل من هذه الأيام يعني من العشر فأكثروا فيهن ذكر الله عز و جل وإن صيام يوم منها يعدل صيام سنة والعمل فيهن يضاعف بسبعمائة ضعف ).
    27- ( في أيام العشر بكل يوم ألف يوم ويوم عرفة عشرة آلاف يوم– قال يعني في الفضل - ).
    28- ( خمسة لم يكُنْ يدعهنَّ النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : صيام يوم نصف شعبان و صيام رمضان و صيام العشر الأولى من ذي الحجة وصيامُ يوم عاشوراءَ ، وركعَتانِ قبلَ الفَجرِ " أي صلاة النافلة " ).

    31- ( صيام أول يوم من العشر يعدل مائة سنة واليوم الثاني يعدل مائتي سنة فإذا كان يوم التروية يعدل ألف عام ).
    32- ( في أول ليلة من ذي الحجة ولد أبونا إبراهيم الخليل عليه السلام و رحمة الله و بركته فمن صام ذلك اليوم كان كفارة ستين سنة ). و كذلك كان يوم مولدنا و لله الحمد و الشكر.[32]
    33- ( من صام يوم التروية أعطاه الله عز وجل مثل ثواب سيدنا أيوب عليه السلام على بلائه ). [33]
    34- ( أنَّ شابًّا كانَ صاحِبَ سماعٍ، فكانَ إذا أهَلَّ هلالُ ذى الحجَّةِ أصبحَ صائمًا فأرسلَ إليه رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلمَّ فقالَ له ما حملكَ علَى صيامِ هذهِ الأيَّامِ فقالَ بأبي أنتَ وأمَّي يا رسولَ اللَّهِ إنَّها أيامُ اليسر وأيَّامُ الحجِّ عسَى اللَّهُ أن يُشرِكَني في دعائِهِم فقالَ له : لكَ بكلِّ يومٍ عدلُ مائةِ رقبةٍ تُعتقُها ). [34]
    35- ( أنَّ شابًّا كان صاحبَ سماعٍ فكان إذا أهلَّ هلالَ ذي الحِجَّةِ أصبح صائمًا، فأرسل إليه رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فقال له : ما حملكَ على صيامِ هذه الأيامِ؟ قال: إنها أيامُ اليسرِ والحجِّ، عسى اللهُ أن يُشركني في دعائِهم، فقال له : لك بكلِّ يومٍ تصومُه عدلُ مائةِ رقبةٍ تعتقُها ومائةُ بدنةٍ تُهديها ومائةُ فرسٍ تحملُ عليها في سبيلِ اللهِ، فإذا كان يومُ التَّرويةِ فلك عدلُ ألفِ رقبةٍ وألفِ بدنةٍ وألفِ فرسٍ ). [35]
    36- ( أنَّ العملَ الصالح في اليومِ من أيَّامِ العَشرِ كقَدرِ غَزوةٍ في سبيلِ اللهِ يُصامُ نهارُها ويُحرسُ ليلُها إلَّا أن يُختصَّ امرؤٌ بشهادةٍ ).

    و سبحان الله و سلام على المرسلين و الحمد لله و الشكر لله الرحمان الرحم .

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أغسطس 21, 2018 1:56 pm